نحو التحول الرقمي في إدارة الاختبارات

نحو التحول الرقمي في ادارة الاختبارات

سعيًا من المجلس العربي للاختصاصات الصحية إلى تعزيز منظومة عمله في التقويم والامتحانات وتحقيق تحول رقمي ناعم فقد تم تسجيل غالبية المسجلين في برامجه وهو ما يزيد عن (20) ألف متدرب على منصة جوجل التعليمية (Google Workspace)، واستحداث حساب إلكتروني مؤسسي لكل واحد منهم يمكّنهم من استخدام ميزات الدخول إلى منصة الاختبارات (ExamSoft)، وإنشاء ملفاتهم الشخصية الإلكترونية (E-Portfolios وحضور المحاضرات التفاعلية مع المدربين وتسلم مهام التعلم وتسليمها، ومن أجل اكتمال دائرة العمل وُفّرت المزايا ذاتها للأساتذة أعضاء المجالس العلمية، ورافق ذلك دورات تدريبية للأساتذة والمتدربين على استخدام هذه المنصات، ومن فورها شَرعت المجالس العلمية باستخدام المنصة التعليمية لتنظيم اجتماعاتها وتقديم تعليم عن بُعد للمتدربين.

وضمن هذا الإطار أجرت المجالس العلمية  أكثر من (20) اختبارًا معرفياً (أولي ونهائي) عبر المنصة الإلكترونية، وقد سبق ذلك تقديم اختبارات تجريبية (Mock Exams) يتدرب عليها المتقدمون للاختبارات لإطلاعهم على آلية الاختبار وتفاصيل أدائه وتنفيذ إجراءاته بشكل صحيح قبل أداء الاختبار الحقيقي، ورافق ذلك متابعة حثيثة من وحدة الامتحانات وإدارة تقنية المعلومات في الأمانة العامة وبالتنسيق مع المجالس العلمية ومشرفي المراكز الامتحانية في الدول الأعضاء، وأظهر استطلاع رأي المتقدمين للاختبارات الإلكترونية - الذي تُجريه وحدة الامتحانات عقب كل اختبار- بأنها خطوة إيجابية ومقدّرة من ناحية التنظيم والمحتوى.

             يُنظر إلى التحول الرقمي المؤسسي وتطبيقاته القائمة في منظومة التعليم والتقويم والامتحانات على أنها علامات فارقة في بناء المؤسسات وتقدمها؛ فالبيانات والتحليلات القائمة عليها توجه عملية صنع القرار المؤسسي وتقوي أسسه ومرتكزاته وتوفر مقارنات مرجعية بين المراكز والبرامج تعضّد خبراتها وتقويها وتسهل تبادلها، كما أن تيسير أداء الاختبارات وسرعة إعلان نتائجها ودقتها هي أمارات تؤشر على تطور القدرات المؤسسية والتزامها تجاه المستفيدين من خدماتها، ولذلك قام المجلس بتحقيق مزيد من المبادرات التي ترتقي بسوية العمل وتسهيل إجراءاته وأنشطته كتأسيس بنوك للاختبارات الإلكترونية، وبناء قواعد بيانات إلكترونية لجداول مواصفات الاختبارات (Blueprints) بلغت حتى الآن عشرين جدولًا وصارت بياناتها وتحليلاتها في متناول الأساتذة يستندون إليها في قرارات تطوير الاختبارات وتعزيز ثبوتيتها وشموليتها للأهداف ومخرجات التعلم المنشودة، مع الإستعانة بخبيرٍ في الأمن السيبراني لتأمين الحد الأقصى من الآمان لهذه العمليات الإلكترونية يكفل سد ثغراتها ويتصدى لمحاولات اختراقها.